أخبار الأمن والعداله

جهود أجهزة وزارة الداخلية في كشف ما يتم تداوله على فيس بوك

أجهزة وزارة الداخلية
أجهزة وزارة الداخلية

كتبت “خلود محمد”

تحرص أجهزة وزارة الداخلية على  كشف وتوضيح أي ملابسات يتم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، وفي إطار جهودها فقد كشفت  ملابسات حول مقطعين من الفيديو تم تداولهم على بعض الحسابات الشخصية على “فيسبوك”.

جهود أجهزة وزارة الداخلية في المقطع الأول

ويتضمن الفيديو الأول قيام مجموعة من الأشخاص مستقلين دراجات نارية، يقومون بإطلاق طلقات نارية نحو الأهالي في الزقازيق بمحافظة الشرقية بمنطقة تدعى “كفر محمد حسن”.

وبعد البحث في الموضوع والفحص تبين أن ما حصل كان بسبب مشاجرة بين طرفين، الطرف الأول  له سوابق جنائية، وهو مقيم بدائرة مركز شرطة الزقازيق، أما الطرف الأخر فهما شخصان مقيمان بدائرة قسم شرطة ثان الزقازيق.

علاوة على ذلك فقد تم اتخاذ الإجراءات و تمكنت الأجهزة من احضار وضبط طرفي المشاجرة، حيث كان بحوزة الطرف الثاني فرد خرطوش ومعه طلقات لنفس العيار، حيث كان العيار ذاته هو المستخدم في الواقعة.

كذلك بالمواجهة أقر الطرفان وذكروا أن ما حدث كان بسبب قيام الطرف الأول بمعاكسة فتاة من أقارب الطرف الثاني وحدثت بينهم مشادة كلامية.

نتيجة لذلك فقد تطورت المشادة إلى أن وصلت إلى إطلاق عيار ناري بالهواء، حيث تم بإستخدام السلاح المضبوط.

وفي نفس السياق تبين أن الدراجات النارية ليس لها دخل بالموضوع بل تصادف مرورها بالطريق أثناء الواقعة.

كما أكملت النيابة العامة التحقيق، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية في الواقعة.

جهود أجهزة وزارة الداخلية في المقطع الثاني

كما يذكر أيضا جهود أجهزة وزارة الداخلية في كشف ملابسات فيديو أخر تم تداوله “فيس بوك”، والذي يظهر فيه أحد الأشخاص يتعدى بالضرب على طفلة وسيدة في مدينة الزقازيق بمحافظة الشرقية.

كذلك بعد التحري والفحص تبين أنه بتاريخ 14 الماضي  ورد بلاغ  لمركز شرطة الزقازيق بمديرية أمن الشرقية من سيدة قام شقيقها بالتعدي عليها.

وعلى غرار ذلك قامت نجلة شقيقها والتي يبلغ عمرها 14 عام بالتعدي عليها بالسب والقذف والضرب بسبب خلافات على الإرث.

كما أكملت النيابة العامة التحقيق، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية حول الواقعة، وتم احضار شقيقها و بمواجهته اعترف بارتكابه للواقعة.

اقرأ أيضاً: جهود الإدارة العامة لمكافحة المخدرات والأجهزة الأمنية للتصدي للإتجار في المواد المخدرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى