حوادث مصريهعاجل

استخراج جثتي المنقبين عن الآثار في مزرعة بالإسماعيلية

إستخراج جثتي المنقبين عن الآثار في مزرعة بالإسماعيلية

كتبت سحر حمدى

استخراج جثتي المنقبين عن الآثار في مزرعة بالإسماعيلية 

نجحت قوات الإنقاذ البري التابعة لمديرية أمن الإسماعيلية بعد يومان من مواصلة العمل ورفع العشرات من أطنان الرمال  في استخراج جثماني شخصان كان ينقبا عن الآثار في إحدي المزارع الواقعة في نطاق مركز ومدينة أبوصوير في محافظة الإسماعيلية.

إخطار بسقوط شخصان داخل حفرة 

وتعود أحداث الواقعة عندما تلقي المركز الإقليمي للشبكة الوطنية للطوارئ والسلامة العامة المتطورة في محافظة الإسماعيلية قيادة اللواء هنري إبراهيم معاون المحافظ للشبكة الوطنية ومشرف عام مكتب متابعة المحافظ للشبكة اخطار يفيد بسقوط شخصان داخل حفرة أثناء قيامهما بالتنقيب عن الآثار بمزرعة بجوار محور 30 يونيو – دائرة مركز أبوصوير  ملك “ف.ع. س” 48 عام  صاحب معلف مواشي وإنتاج ألبان مقيم بدائرة مركز أبوصوير.

أقرا ايضا:حبس المتهمين بالتنقيب عن الآثار بـ«الجمالية

انتقال الأجهزه الأمنيه لمكان الواقعه

على الفور انتقلت الأجهزة الأمنية إلى مكان البلاغ ودفع فرع هيئة الإسعاف في الإسماعيلية ط بقيادة الدكتور مصعب البدراوي بـ3 سيارات اسعاف.

الدفع بعربات الأنقاذ

كما تم الدفع بعربات انقاذ الحماية المدنية وفريق رصد الشبكة الوطنية للطوارئ والسلامة العامة لنقل الصورة لمتخذ القرار لتقديم الدعم الفورى اثناء العمل وقد تبين لرجال الأمن أنه أثناء قيام كل من:

السيد. ف. ع” 20 عاما بدون عمل مقيم أبوتارى – دائرة مركز  ابوصوير  محمد. ف. م” 45 عاما عامل بناء مقيم البلابسة – دائرة مركز ابوصوير، ويوسف. ع. م” 63 عاما بالمعاش مقيم بسرابيوم – دائرة مركز فايد  بالتنقيب عن الآثار بأرض المزرعة المشار إليها على مساحة حوالى 5 أفدنة وانهالت الرمال على الأول والثانى – كما تبين وجود حفرة بعمق حوالي 23 مترا تقريبًا وبقطر 2 متر.

اعترف المتهم بارتكاب الواقعه

و بمواجهة الثالث، أقر بقيامه بالاشتراك مع الأول والثانى وصاحب المزرعة بالتنقيب عن الآثار – تم التحفظ على الثالث.

على الفور تم استدعاء قوات الإنقاذ البرى لانتشال الجثتين وتم العمل على مدار يومان تقريبا لرفع اطنان الرمال التى انهالت عليهما نتيجة التنقيب غير الشرعى على الآثار وتم انتشال الجثمانين.

ومن جهة أخرى تم تحرير المحاضر اللازمة بالحادث وإخطار النيابة العامة لتتولى التحقيقات.

عقوبه التنقيب عن الآثار

واجه قانون حماية الآثار، الصادر بالقانون رقم 117لسنة 1983 والمعدل

بأحكام القانون رقم 91 لسنة 2018 كل من تسول له نفسه المساس

بأمن مصرالقومي، وانتهاك الحقوق المشروعة للدولة، باعتبارآثارها إرث

حضاري ومن الواجب حمايته والحفاظ عليه، لذا جاءت عقوبات التنقيب

عن الآثار بطريقة غير شرعية مغلظة.

ونصت المادة 49 على أن تلزم الدولة بحماية الآثار والحفاظ عليها ورعاية

مناطقها وصيانتها وترميمها واسترداد ما استولى عليه منها وتنظيم

التنقيب عنها والإشراف عليه كما تحظر إهداء أو مبادلة أي شيء

منها، وأن الاعتداء عليها والاتجار فيها جريمة لا تسقط بالتقادم .

نص القانون على أن: “ما يعتبر أثرا كل عقار أو منقول أنتجته الحضارات

المختلفة أو أحدثته الفنون والعلوم والآداب والأديان من عصر ما قبل

التاريخ وخلال االعصور التاريخية المتعاقبة.

ويعاقب القانون المتورطين بتلك الجريمة بالسجن مدة لا تقل عن 5 سنوات ولا تزيد على 7 سنوات وبغرامة لا تقل عن 3000 جنيه ولا تزيد على 50 ألف جنيه كل من سرق أثرا أو جزءا من أثر مملوك للدولة

أو هدم أو إتلاف عمدا أثرا أو مبني تاريخيا أو شوهه أو غير معالمه أو فصل جزءا منه، أو أجري أعمال الحفر الأثري دون ترخيص أو اشترك في ذلك.

وتكون العقوبة الأشغال الشاقة المؤقتة وبغرامة لا تقل عن خمسة آلاف جنيه ولا تزيد عن 50 ألف جنيه إذا كان الفاعل من العاملين بالدولة المشرفين او المشتغلين  بالآثار أو موظفي أو عمال بعثات الحفائر أو من المقاولين المتعاقدين مع الهيئة أو من عمالهم.

إحالة 6 متهمين بالتنقيب عن الآثارفي الجيزة للجنايات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى