حوادث مصريه

تعرض زوج للضرب من شقيق زوجته بسبب سفرها

زوج يشتكي على شقيق زوجته بسبب تعرضه للضرب منه وذلك بسبب رفض الزوج لسفر زوجته برفقة شقيقها وزوجة شقيقها.

حيث تم الاقتراح من شقيق الزوجة للزوج بترك زوجته للسفر لتقضي 6 شهور خارج مصر .

علاوة على ذلك كان  الاقتراح بعد 3 شهور من زواجهم فقط وحدوث حمل.

ورغم ذلك أنهي شقيق زوجته جميع إجراءات السفر رغم رفضه.

خلال ذلك خير الزوج زوجته بين السفر والانفصال مما تدخل شقيقها وانهال على الزوج بالضرب، مما تسبب له بإصابات احتاجت لأسابيع للعلاج.

نتيجة لذلك أوضح الزوج دعوته أمام محكمة الأسرة بمصر الجديدة، أن كل ما فعله هو رفضه لسفر زوجته خوفا عليها، ولحبه الشديد لها.

وأوضح أيضاً أن زوجته أخذت موقفه بأنه يريد التحكم فيها، مما ثارت الزوجة وغضبت وطلبت الطلاق ورفضت جميع الحلول لحل الخلافات بينهم.  

بالإضافة إلى ذلك ذهبت الزوجة لعائلتها وأخذت كافة المنقولات من شقتهم، كما حرروا بلاغاً ضد الزوج متهمينه بالسرقة.

بالتالي دفع الزوج للرد على تصرفات الزوجة بإقامة دعوى طاعة، وذلك بعد هروبها من عش الزوجية بشهور قليلة من الزواج، وأنها تريد تدمير حياته وحرمانه من طفلهم.

مما أضاف الزوج تصريحات بأن الزوجة تتصف بسلاطة لسانها وأيضاً تعدي شقيقها.

مما أوضح الزوج أنهم يريدونه أن يعيش في جحيم.

من ناحية أخرى ذكر أن القانون حدد شروط للحكم بأن تصبح الزوجة ناشز.

وذلك إذا امتنعت الزوجة دون سبب مبرر عن طاعة زوجها.

وهذا يعني إذا لم تخضع الزوجة لإنذار الطاعة خلال 30 يوم، لا يمكنها إقامة دعوى الطلاق أو خلع.

إلا إذا ثبتت أن بيت الطاعة غير مناسب وبعيد عن الآدمية أو مشترك مع شقيق الزوج أو أم الزوج.

اقرأ أيضاً: المنطقة الشمالية تقدر جهود أصحاب العطاء الوطني وتكرم الاقتصادي ياشار حسن.

كتبت: إسراء حسن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى