حوادث مصريه

جنايات دمنهور تقضي بالحكم 6 سنوات على لصوص المساكن

بقرار من رئيس محكمة جنايات دمنهور؛ قررت المحكمة بإجماع كل من المستشار حسين رشدي والمستشار تامر عثمان وبحضور خالد حسين سكرتير المحكمة والمستشار تامر عثمان بالحكم ست سنوات على متهمين بسرقة أحد المساكن بالإكراه، وعليه قامت المحكمة بإلزامهم بالمصاريف الجنائية.

الواقعة

أظهرت التحريات التي قام بها الضباط في مركز ومدينة رشيد قيام متهمين بسرقة إحدى المساكن وكان إحداها تابع لدكتور جامعي.

البداية عند قيام المتهمين بالدخول لمكان الواقعة وفي وضع الليل واستخدام اداة للجريمة للقيام بكسر المكان باستخدام سلاح ناري.

مرتديً زيه الأسود مع إخفاء ملامح وجهه باستخدام ماسك؛ قام  بالسطو على المنزل وقد تمكن من سرقة مبالغ مالية من المجني عليهم.

 علاوة على ذلك كان المتهم الثاني في انتظار المتهم الأول الذي قام بالسطو على المكان ليستقبله في عربة ليلذوا بالفرار.

جنايات دمنهور تنطق بالحكم

قامت الشرطة بالتحريات للقبض على المتهمين بسرقة المساكن وبالكشف والبحث وتتبع السيارة قامت بضبط المتهمين سواء الأول الذي قام بالسرقة أو صديقة الذي كان في انتظاره بالخارج.

من ناحية أخرى استطاعت الشرطة القبض على المتهمين كما عثرت بحوزتهم على سيارة وأدوات مضبوطة لتتولى النيابة التحقيق في القضية.

في النهاية أظهرت التحقيقات أن المتهمين لم تكن المرة الأولى لهم في السرقة حيث كونا تشكيل متخصص في سرقة المساكن.

هكذا وبعد التأكد من حملهم سلاح غير مرخص يستخدموه في مثل تلك الوقائع؛ قررت محكمة جنايات دمنهور الحكم عليهم بـ 6 سنوات.

اقرأ أيضاً: دفعة 82شرطة تكرم اللواء هشام مغازي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى